الرئيسية / مقالات تهمك سيدتي / ما معنى تحلية المياه

ما معنى تحلية المياه

الماء …أحد أهم مقوّمات الحياة على كوكب الأرض و بالرّغم من أنّ الماء يشكّل 71% من سطح الأرض إلا أنّ أغلب دول العالم تعاني من شح المياه و الجفاف و يعود السّبب في ذلك إلى انّ المياه و بالرّغم من توافرها إلا أنّها غير صالحة للشرب . و أغلب المياه الموجودة على سطح الأرض هي مياه البحار و المحيطات التي تتميّز بارتفاع نسبة الأملاح الذّائبة ما يجعلها غير صالحة للشرب . و لتخطّي مشكلة الجفاف حول العالم و افتقار البلاد إلى مصادر المياه العذبة الصالحة للشرب فكّر العلماء في وسيلة لتحلية المياه المالحة – الحصول على المياه العذبة الصّالحة للشرب من المياه المالحة الغير صالحة للشرب .- طرق تحلية المياه : 1- طريقة الأغشية (التناضح العكسي) : و تعتمد هذه الطريقة على استعمال أغشية خاصّة شبه منفذه تسمح بمرور المياه فقط دون الأملاح أو البكتيريا عبرها و ذلك عبر وضع مياه البحر في خزّان و استعمال مضخّات للمياه لإنتاج ضغط على مياه البحر و تمريرها عبر الغشاء الذي يعمل على ترشيح الماء من الأملاح . 2-التقطير : و هي إحدى طرق تحلية المياه عبر الحرارة و الغليان و تمر عمليّة التّقطير بثلاث مراحل. المرحلة الاولى : التخلّص من ملوّثات المياه من الحجارة و الأتربة و العوالق كبيرة الحجم عبر تصفية المياه المرحلة الثانية : التخلص من الاملاح . و يتم في هذه المرحلة وضع المياه في خزانات كبيرة و تعريضها للحرارة حتى تصل إلى مرحلة الغليان و تبدأ بالتبخّر حيث يتم جمع بخار المياه و تكثيفة و تحويله إلى ماء سائل . تنتج هذه العملية ماء صافي بدون أي شوائب H2O و هو سائل عديم اللّون و الطّعم و الرّائحة إلا أنّ الجسم البشري لا يحبذ استقباله بهذه الصّورة من ما يوجب إجراء المرحلة الثالثة. المرحلة الثالثة : هنا يتم إضافة بعض الأملاح المهمّة لجسم الإنسان الأمر الذي يمنح المياه الطّعم المستساغ . و لا يتم إضافه الأملاح إلى المياه إلا إذا كانت توجّه للإستعمال البشري مثل الشرب و الأعمال المنزليّة أمّا إذا كان الهدف منها التّصنيع خاصّةً المستحضرات الطبيّة فلا يتم إضافة أي شيء لها لما لذلك من تأثيرات على جودة المنتج و صلاحيّته . و هنالك عدد من المآخذ على تحلية المياه و منها : تحتاج عمليّات تحلية المياه إلى طاقة كبيرة بتم توليد غالبيّتها من إحراق المشتقّات النفطيّة أو استعمال الفحم الحجري الأمر الذي يؤثّر سلباً على البيئة و يساهم في زيادة غاز ثاني أكسيد الكربون . قد تكون الطّاقة المستعملة في التّحلية ناتجة عن المفاعلات النووية الأمر الذي يزيد من طرح المواد المشعّة و مخلّفاتها في البيئة و يساهم في تلويثها . نواتج عملية التحلية من مياه تحتوي على كميّات كبيرة من الأملاح هي أيضاً مشكلة يجب دراستها فطرح هذه المياه في البحار يؤدّي إلى قتل الكائنات البحريّة و المساهمة في رفع ملوحة البحار من ما يهدّد الحياة البحريّة .

تحلية المياه عبارة عن عمليات مختلفة تساعد في إزالة الأملاح الزائدة والمعادن من المياه خاصة مياه البحر، بهدف جعلها صالحة للاستعمال في مجالات الحياة المختلفة كالشرب، الزراعة، الصناعة وغيرها، حيث أن الإنسان لا يمكنه الاعتماد على المياه البحر الطبيعية بشكل مباشر فهي ذات ملوحة عالية جداً، وهذا لن ينفعه لا بل على العكس سيكون مضراً، فملوحة مياه البحر لو استهلكها الإنسان للشرب ستزيد من نسبة الملح في جسمه مما يؤدي إلى الجفاف تتم عملية التحلية بمعالجة أولية للمياه لإزالة المواد العالقة من غبار وتراب وجسيمات صغيرة وكائنات حية دقيقة كالبكتيريا وذلك بإضافة مواد كيميائية لتسهيل عمليات المعالجة، ليتم بعدها إزالة الأملاح الذائبة والفيروسات والمواد الكيميائية باستخدام العديد من الطرق كالأغشية أو التقطير، ليتم بعذ ذلك معالجتها بإضافة بعض الأملاح لتزيد من صلاحيتها للاستهلاك البشري أو بإضافات أخرى حسب المجال المستهدف لاحقاً لاستخدامها. أكثر المناطق استخداماً للمياه المحلاة هي اللمملكة العربية السعودية، الكويت، الإمارات العربية المتحدة، قطر والبحرين، كذلك ليبيا والجزائر، ثم وصولاً إلى ولاية كاليفورنيا وأجزاء من ولاية فلوريدا. طرق تحلية المياه تتوزع بين استخدام الأغشية، البلورة أو التجميد، التقطير، إليكم بعض المعلومات عن كل طريقى على حدة: بالأغشية عبر فصل الماء عن محلوله الملحي الأصلي عبر ضغط معين على الغشاء، حيث تتم إزالة العوالق والترسبات وإزالة الغازات كسلفايد الهيدروجين. يمكن تحلية المياه كذلك بالأغشية عن طريق أغشية خاصة تسمح بمرور أيونات معينة لفصل محلولين مختلفين التركيز عبر غشائين اثنين. أما تحلية المياه بالبلورة أو التجميد تتم بإزالة الملوحة عن طريق تبريد الماء تحت درجات منخفضة لتصبح على شكل بلورات متجمدة، ثم تتم عملية التقطير لها، وتختلف طرق التجميد اعتماداً على درجة التجميد. بالتقطير يتم برفع درجة حرارة إلى أن يتم غليان الماء ليبدأ بتكون البخار، ثم ليتكاثف ويصبح ماءاً من جديد لكن أكثر نقاءاً، لكن يعتمد الماء الناتج على درجة الضغط التي تعرض لها، فيمكن وضع الماء في خزانات دون تسليط أي ضغط عليها، كما يمكن استخدام التقطير بضغط منخفض أو بضغط البخار الناتج وليس الماء الأصلي. إضافة إلى كل هذا فبعض طرق التقطير تعتمد على تبخير البخار نفسه عدة مرات، كما يمكن تطبيق التقطير اعتماداً على طرق طبيعية كالطاقة الشمسية كبديل للتسخين. تحلية المياه أمر سهّل الكثير من الأمور نظراً لسرعة الإنتاج، إضافة إلى استخدام تقنيات تكنولوجية ضخمة، لكن رغم كل هذا إلا أن تكلفة هذه العملية ضخم أيضاً.

المشاكل البيئية وعوامل يجب النظر إليها

هناك مشاكل بيئية يجب النظر إليها عند النظر إلى تحلية المياه. فمجمل عملية التحلية تستهلك طاقة كبيرة والتي يحصل عليها من قبل حرق الوقود أو النفط أو استخدام الطاقة الكهربائية أو الطاقة النووية وبالتالي ترفع نسبة ثاني أكسيد الكربونأو مخافة مضاعفات التسريب النووي الاشعاعي.
أيضا من المشاكل البيئية هو مخلفات عملية التحلية وهو ما يعرف بالمحلول الملحي المركز والذي يزيد عند القائه في البحر كمية الأملاح الذائبة فيه وبالتالي يؤثر سلبا على الحياة البحرية. ويجب اختيار مكان الأخذ من مصدر المياه وكيفية ضخ المياه إلى معمل التحلية وذلك لأنها قد تزيد من الطاقة المستخدمة وكذلك أختيار مكان التخلص من الماء المركز بالملح حتى لا يؤثر تأتثير ضارا بالأحياء المائية.
هناك مشاكل أخرى تتعلق بالمواد الكيميائية المستخدمة في عملية التحلية وهي إن زادت عن حدها فهي تسبب أمراضا على المدى البعيد.

مجالات البحث والتطوير 

عزل فوم معتمد من شركة الكهرباء

في مراكز الأبحاث حول العالم تتم الأبحاث حول أحد المحاور التالية:

شركة عزل فوم بالرياض 

  • ايجاد بدائل للطرق الحالية لعملية التحلية: وذلك عن طريق ايجاد أغشية جديدة تكون أفضل من الحالية في عملية فصل الأملاح واختيار العوامل الكيميائية والتشغيلية المناسبة.
  • ايجاد بدائل للمواد الكيميائية المضافة: وذلك عن طريق استخدام الهندسة الوراثية لتسريع عملية تنقية المياه ومعالجتها باستخدام الأحياء الدقيقة
  • ايجاد بدائل للطاقة المستخدمة لعملية التحلية: وذلك عن طريق استخدام الطاقة المتجددة كالطاقة الشمسية أو طاقة الرياح، أو بطاقة أمواج البحر.

شركة عزل فوم 

عن maha

شاهد أيضاً

أسهل طريقة لتنظيف المنزل

تنظيف المنزل تحلم كلّ سيّدةٍ بمنزل نظيفٍ خالٍ من الغبار والأوساخ ولكنّها تحمل همّ التّنظيف ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *