الرئيسية / موسوعة معلومات / قائمة الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض

قائمة الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض

على الرغم من ان العديد من الحيوانات البحرية تنتشر في جميع انحاء العالم الا ان العديد منها تضاءلت اعدادها كثيرا ودخلت ضمن قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض ، فاعتبارا من يناير 2010 دخل حوالي 620 نوع من انواع الحيوانات البحرية ضمن قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض واصبح ينظر الى تلك القائمة اما انها معرضة لخطر الانقراض او انها قد انقرضت بالفعل ، وفيما يلي اهم انواع الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض .

1- شوكيات الجوف :

قائمة الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض بالصور

يطلق ايضا على تلك الاسماك اسم اسماك سيلكانث وهذه الاسماك ضمن قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض منذ عام 2000 ، وتعيش تلك الاسماك على طول الساحل من جنوب افريقيا ، موزمبيق ، مدغشقر ، جزر القمر وجزر انجوان وهذا النوع من الاسماك يعتبر من الاسماك الليلية حيث تستقر في الكهوف اثناء النهار وتنشط للصيد في الليل .

2- التونة ذات الزعنفة الزرقاء :

قائمة الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض بالصور

دخلت التونة ذات الزعنفة الزرقاء ضمن قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض منذعام 1996 ويطلق عليها ايضا اسم التونة الجنوبية ، وتنتشر تلك الاسماك في المحيط الاطلسي ، المحيط الهادي والمحيط الهندي ، ولكن اعدادها تضاءلت بشدة نتيجة عمليات الصيد الكبيرة التي يستهدف تلك الاسماك .

روابط إعلانية
3- سلاحف منقار الصقر :

قائمة الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض بالصور

منقار الصقر هو احد انواع السلاحف المائية التي تعيش في المحيطين الهندي والهادي ، وقد اعتبرت تلك السلاحف من الحيوانات المهددة بالانقراض منذ عام 2008 وعلى الرغم من توزيعها الجغرافي الكبير في المياه الاستوائية وشبه الاستوائية ، وتلك السلاحف تفضل ان تعشش في الشواطئ الرملية واكبر خطر يهدد تلك السحلاف هو تدمير اماكن عيشها بالاضافة الى الصيد الجائر لتلك السلاحف الذي يجعل اعدادها تتضائل بصورة كبيرة .

4- السلاحف ذات الظهر الجلدي :

قائمة الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض بالصور

السحلفاة الجلدية تتميز بصدفتها المصنوعة من الجلد على خلاف انواع السحلاف المائية والبرية الاخرى وقد دخلت السلحفاة الجلدية قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض منذ عام 2000 ، وتنتشر تلك السلحفاة في جميع انحاء العالم وكان يقدر اعداد تلك السلحفاة في عام 1979 ما بين 29000 – 45000 ولكنها تضاءلت مع مرور الوقت وتبقى ما لا يزيد عن 22% من اعداد السلحفاة الجلدية وذلك بسبب تعرض تلك السلحفاة لخطر الصيد في اعشاشها الرملية بالاضافة الى اختطاف بيضها .

5- الحوت الازرق :

قائمة الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض بالصور

دخل الحوت الازرق ضمن قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض منذ عام 2008 وذلك بسبب عمليات الصيد الجائر ، وينتشر الحوت الازرق في كل محيطات العالم والخبر الجيد ان اعداد الحوت الازرق في القطب الشمالي في ازدياد الى حد ما نتيجة صعوبة صيده في تلك المناطق الشديدة البرودة .

6- عجل البحر :

قائمة الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض بالصور

يطلق ايضا على عجل البحر اسم الاختام ولم يتبقى منه غير حوالي 1200 حيوان فقط مما جعله ضمن قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض ، ومن ضمن الاسباب التي عرضت عجل البحر لخطر الانقراض التلوث الذي يصيب الشواطئ التي يعيش فيها عجل البحر .

7- ثعالب الماء :

قائمة الحيوانات البحرية المهددة بالانقراض بالصور

ثعالب الماء هي ثدييات مائية صغيرة وذكية وتتميز بالفراء السميك ، وقد دخلت ثعالب الماء ضمن قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض نتيجة عمليات الصيد الجائر من قبل الانسان للاستفادة من جلودها السميكة .

لمخلفات الصلبة: على الرّغم من إيجابيات التقدم الصناعي من الناحية الاقتصادية إلا أنّ له بعض الجوانب السلبية على الناحية الطبيعية كالنفايات الصلبة التي تطرحها المصانع، فيؤثّر سلباً على النظام البيئي، وتتمثّل المخلّفات الصلبة من النشاطات الصناعية بالحديد والألمنيوم والمطاط الصناعي وغيرها من المواد التي لا تتحلّل في التربة أو بطيئة التحلل، وبالتالي يُشكّل تجمعها وتراكمها ضرراً على النظام البيئي. المخلفات السائلة: تتمثّل المخلفات السائلة بما تطرحه المصانع من مياه المنظّفات الكيميائية ومياه المجاري والزيوت المعدنية المستعملة، ويبدأ تأثيرها السلبي بتسرّب هذه المواد السائلة إلى طبقات التربة الداخلية التي تعمل بدورها على القضاء على الكائنات الحية الموجودة فيها، كما تتسرّب إلى مسافات عميقة من باطن الأرض لتصل إلى المياه الجوفية، فتصبح بذلك غير صالحةٍ للاستهلاك البشري، وتتجمع الكائنات الحية الدقيقة الضارة كالجراثيم والطفيليات الممرضة وتتراكم في باطن الأرض ما يجعل من التربة غير صالحة للزراعة. المبيدات: تعتبر التربة الجزء الأكثر تعرّضاً للمبيدات، والتي تعرف بأنها مركبات كيميائية تختلف درجة سميّتها وفقاً لنوعها والتي يتم استخدامها عادةً لعلاج عدم التوازن الذي يحدث في المحيط الحيوي، وتساعد هذه المواد إذا تمّ استخدامها باعتدال في التخلّص من الآفات الزراعية كالفطريات والحشرات، فيحدث الضرر للتربة في حال بقاء المبيدات الكيميائية بين مكوّنات التربة لفترات طويلة تصل إلى سنوات. الأسمدة الكيميائية: إنّ الاستخدام غير المتوازن للأسمدة الكيميائيّة يُلحق الضرر بالبيئة المحيطة بالتربة أيضاً، ومنها: القضاء على الثروة الحيوانية التي تتغذّى على الغطاء النباتي الذي يحتوي على كميات كبيرة من النتروجين وبالتالي يؤدي إلى تسممها. إطلاق النباتات لغاز ثاني أكسيد النتروجين إثر تخزينه في الصوامع، وبالتالي تخمرّه فيلحق الضرر بصحّة العاملين. ارتفاع نسبة البكتيريا الضارة في التربة إثر ارتفاع مستوى النتروجين في التربة. المعادن الثقيلة (Heavy Metals): هي المعادن التي ترتفع نسبة كثافتها عن خمس غرامات لكل سنتمتر مكعب، يلعب هذا النوع من المعادن دوراً فعالاً في النظام البيئي، ويدخل في تركيب أجسام الأحياء، أمّا الجانب السلبي لهذه المعادن فهو عدم قابليتها للتحلل أو بطء تحللها ما يؤدي إلى تراكمها بكميات كبيرة في التربة ويتمثل خطرها من سميّتها ومن خاصيتها الإشعاعيّة، ومن أكثر المعادن التي تؤثّر سلباً على التربة كالرصاص والزئبق، ومن أهم المركبات الضارة للتربة: الملوثات العضوية، كالإسفلت، والمركبات الفينولية، والزيوت. الغازات السامة، وثاني أكسيد الكربون، وكبريتيد الهيدروجين، والميثان. المواد المسرطنة، والعناصر الثقيلة، والمركبات العضوية، والأسبيستوس. المعادن السامة، والزرنيخ، والزنك، والكادميوم. الأمطار الحمضية: تتشكّل الأمطار الحمضية نتيجة تفاعل جزيئات بخار الماء مع غازات أكاسيد النتروجين والكبريت، فتتساقط على هيئة أحماض ومنها حمض النتريك والكبريتيك، ويكمن تأثيرها بما تُلحقه من تغييرات في مكوّنات التربة الزراعية؛ حيث تعمل على إذابة العناصر الهامة وتتسرّب إلى باطن الأرض وصولاً إلى المياه الجوفية. التلوث الإشعاعي: ساهم النّشاط الإشعاعي للإنسان في التأثير السلبي على مكونات التربة، ومن أهم النشاطات الإشعاعية تفجير القنابل النووية، وتفجير القنابل الهيدروجينية والتي تحتوي كلّ قنبلة على أكثر من مئتي عنصر مشع. ارتفاع نسبة ملوحة التربة. فرط استخدام المياه وتجمعها بين مسامات التربة. تسرب النفط ومشتقاته. الاحتفاظ بالمواد الخام والنفايات. أضرار تلوث التربة تؤثر سلباً على صحة الإنسان. تُساهم في القضاء على النباتات والحيوانات. خسارة الأراضي الزراعية لقيمتها الانتاجية للمزروعات. افتقار المنتجات الزراعية للمواد الغذائية الضروريّة لجسم الإنسان. انقراض بعض النباتات والحيوانات. الوقاية من تلوث التربة الحدّ من الرعي الجائر. منع التعدّي على الثروة النباتية واستنزافها. التقليل من انجراف التربة من خلال زراعة الكثبان الرملية بما تبقّى من النباتات. إقامة الجدران الاستنادية في المناطق ذات الانحدار الشديد. اتباع الطرق الصحيحة في التخلص من النفايات الصلبة. ري المزروعات مياه معالجة وصالحة للاستخدام. استخدام المبيدات الكيميائية بطريقة متوازنة وعدم الافراط به. المكافحة الحيوية. وضع قوانين صارمة للحفاظ على البيئة والتربة ومنع تلوثها.

عن wordpressadmin

شاهد أيضاً

التلوث الحراري

الحرارة والوظائف الحيوية: – تؤثر درجة الحرارة في العمليات الفيزولوجية المختلفة التي تعمل على بناء ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *